الأحد، 20 سبتمبر، 2015

انتحار نازح من اهالي نينوى في مخيم يحياوى شرقي كركوك تاركاً ورائهُ ثمانية اطفال



أعلن عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق مسرور أسود محيي الدين عن انتحار نازح من أهالي محافظةنينوى في أحد مخيمات النازحين في محافظة كركوك بسبب سوء الأوضاع المعيشية في المخيم، مشيرا الى أن لدى النازح المنتحر ثمانية أطفال.

وقال محيي الدين  إن "نازحا من محافظة نينوى يبلغ من العمر 55 عاما أقدم، اليوم، على الانتحار شنقا في مخيم يحياوة شرقي كركوك".


وأضاف أن "النازح انتحر بسبب شعوره بإهمال كبير ويأس وطول انتظار لتحسن أوضاع النازحين من دون جدوى"، مبينا أن "لديه ثمانية أطفال".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق