الخميس، 5 أبريل، 2012

عمار كهية: جهات أجنبية تريد إفشال العملية السياسية عبر استهداف مرقد شهيد المحراب

استنكر عضو مجلس مدينة كركوك عمار كهية، استهداف مرقد شهيد المحراب {قدس}، متهما جهات اجنبية لم يسمها بالوقوف وراء هذا الحادث لافشال العملية السياسية، ودعا الحكومة الى ملاحقة الجناة. وكان ارهابيون مجهولون قاموا برمي قنبلة يدوية على بوابة مرقد شهيد المحراب {قدس} في ساحة ثورة العشرين بمحافظة النجف الاشرف بعد صلاة المغرب من يوم امس الثلاثاء، ما اسفر عن استشهاد احد حراس المرقد. وقال كهية، في تصريح للاعلامي عمر الهلالي البوم ان "جريمة استهداف مرقد شهيد المحراب {قدس} ومكاتب المرجعيات ورجال الدين ومراقدهم تقف ورائها جهات اجنبية تريد افشال العملية السياسية ودفع البلد الى الفتنة والصراعات الطائفية". ودعا كهية، "الحكومة المركزية والمحلية الى ملاحقة المتورطين بهذه العملية الارهابية وتقديمهم الى العدالة". وشهدت الايام القليلة الماضية سلسلة هجمات استهدفت وكلاء المرجعية ورجال الدين في عدد من المحافظات وسط مطالبات شعبية بحماية الرموز الدينية والمراقد المقدسة للائمة والشخصيات الدينية التي تعد رمزا دينيا كبيرا لاتباعهم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق